06‏/12‏/2006

نهار أسود




الضلمة في عيون الحرس
متقفّلة كل البيبان
وضريح يتيم من غير ولي
كل البنات بارت
وعيونكو هيّاها العسس
يا خَيْبِة الأيتام إذا حاولوا الهرب
متقَفّلة كل الحيطان
نازفة بارود مش مِسْتِحِي
ساكتة كما كدب الجرايد والغنا
بتبص مني عيون وطن
مدبوح أنا ..
.. ولا انا لسّه كوم تراب
الخيل عذاب بيجُرِّني
طباشير على وش الهوا
لا عرفنا نكتب غنوتين
ولا يوم حفظنا آي ياسين
تبقى الحكاية مْلَفّقّة
والشعر مش ضحك ونسيم
الشعر مرمي في القفص


يا صحابي
يا خيبتي القوية
طلع الأدان زيّ الخرس
طلعت ودانّا مصَمّغة
متعلقين كيف الدبيحة الــــ
(مش جبانة )
والدمع صوته مش طرب
صوتي اتنقش فوق البحار
طعمين لّجَنّيّة
أما الخرس كان القروش

( وصاني قلبي بالوطن
فجرحني وردي
شوكي عجين ميت ما يتاكلش
عكّرتْ روحي بالقصيدة واتخنقت
كان الوطن مرمي على الكورنيش
ما بين بنادق أمن دولة وبين قلوبنا )

البحر خنجر لو تشوفه تعشقه
مترصصة رملة عروسته بالأنين
من غير حرس
قلبي انطفى
لما اتملى ببارود عسس
( ما تجيش وحيد من غير أبوك
ما تجيش وحيد من غير وطن )

هفضل أحاربك للنهاية
للشموس اللي انطفت
رشيت مخاض الشعر في وشي
انتفضت
وِطِرْت في عيوني سكنت
خَضِّتني لما شفت إيدك بين إيديك
سودة نجس
يا مقفلين كل البيبان
يا قاتلين كل القصايد والحسان
بصوا وراكم
..... واشتموا

هناك 3 تعليقات:

shaimaa يقول...

قوية جدا
مفردتها تحس انها مفردات متوحشة
و فى نفس الوقت فيها ألم و ثورة و مشاعر حلوة

تحياتى ليك
ونهارك انت بقى ابيض

مـحـمـد مـفـيـد يقول...

حبيبي محمد
من المرات القلائل التي تقرأ لك بهذا الاسلوب
ولكن راقي حقا وتحمل عبق الحزن الدائم المتدفق من قلبك الصامت دائما

أنـــا حـــــــــرة يقول...

ياااااااااااااااه

قول كمان يا محمد